Français    English    عربي
أنتم هنا : إستقبال » إصلاح القضاء » محاور الرؤية الاستراتيجية » النفاذ إلى العدالة

تحسين النفاذ إلى العدالة

بينت الاستشارات الوطنية الحديثة أن العدالة لا تستجيب لكل تطلعات المواطنين ولذلك فإن إحداث عدالة تكون قريبة حقا من المواطنين يمثل إحدى الوسائل لسد الفجوة بين المواطن ومنظومة العدالة.

ويتطلب تحقيق هذا الهدف تقليص عدة مسافات بين المواطنين ومنظومة العدالة تتمثل في مسافات جغرافية ومسافات زمنية مرتبطة بالآجال الطويلة ومسافات اجتماعية ناتجة عن الضغوطات الاقتصادية أو العراقيل الثقافية.

كما يتطلب تحقيق ذلك وضع آليات مختلفة لضمان النفاذ الحقيقي لكل المواطنين إلى العدالة. ومن بين هذه الآليات مراجعة الخارطة القضائية التي ستمكن من خدمة المواطنين من خلال إنشاء محاكم نواحي في المناطق الجغرافية الريفية التي تشهد تشتتا سكانيا. كذاك فإن تحديث الإجراءات نحو المزيد من المرونة والسرعة سيمكن أكبر عدد ممكن من ضعاف الحال من الاستفادة من الاعانة العدلية التي تعتبر واحدة من نقاط القوة في منظومة العدالة في تونس.

وتتضمن هذه الآليات أيضا المساعدة على النفاذ إلى القانون وإلى معرفة القانون وذلك من خلال تشجيع سلط الدولة والمهن القضائية وممثلي المجتمع المدني على وضع آليات للاستشارة والمساعدة القانونية لإرشاد المتقاضين ومستعملي مرفق العدالة وتحسين معرفهم في المادة القانونية وتحسيسهم بحقوقهم.

ولتحقيق هذه الأهداف، وقع ضبط ثلاثة نتائج يتحتم الوصول إليها في غضون سنة 2020، وهي :

  • يمكن تبني وتفعيل عدالة قريبة من المواطن من النفاذ أكثر إلى المنظومة العدلية 
  • تمتيع ضعاف الحال بإعانة عدلية ومالية ملائمة لحاجياتهم
  • معرفة القانون متاحة ومتوفرة لكل مستعملي مرفق العدالة وللمتقاضين